فن

خلاف يتسبب في إنقسام بين أعضاء لجنة الاوسكار

أعلن تقرير جديد نشره موقع hollywoodreporter عن وجود بعض الخلافات بين هيئة أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة حول تنظيم حفل توزيع جوائز الأوسكار القادم المقرر إقامته في 27 مارس الجاري، فبحسب ما نشره علي موقع ديدلاين، استقال توم فليشمان، مهندس الصوت الحائز على جائزة الأوسكار، والذي اشتهر بتعاونه على مدى عقود مع المخرج مارتن سكورسيزي، من أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة بسبب خطتها لتجنب البث التلفزيوني المباشر لثماني فئات في حفل توزيع جوائز الأوسكار لهذا العام، لكن تعرضت خطط الأوسكار التليفزيونية لانتقادات شديدة من قبل الأعضاء والنقابات المرتبطة بها، ما أدى إلى استقالة توم فليشمان.

وفي سياق اخر كشف القائمون على حفل جوائز الأوسكار عن أنه لن يتعين على الحاضرين في حفل توزيع الجوائز الـ94 التي ستقام الشهر المقبل إظهار أي دليل على التطعيم ضد فيروس كورونا، وفقًا للتقرير الذى نشر على موقع “nme”.

وكشف عن أن أكاديمية الفنون وعلوم الصور المتحركة ستطلب فقط من الضيوف إظهار دليل على وجود اختبار PCR سلبي للدخول إلى الحفل الذى سيقام يوم 27 مارس المقبل.

على أن تلتزم أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة تقنيًا بالحد الأدنى من المتطلبات من وزارة الصحة في لوس أنجلوس، حيث أكدت أن حضور حفل الجوائز الرئيسية التي تسبق حفل توزيع جوائز الأوسكار ما زالت تتطلب التطعيم ضد فيروس كورونا للحضور.

كما استقر منظمو حفل الأوسكار 2022، على أن يكون الحفل من 3 عروض منفصلة، مدة كل منها ساعة، وذلك في محاولة لكسر الرقم القياسي لعدد المشاهدين والوصول إلى 50 مليون مشاهد لأول مرة، وحسب ما ذكره موقع هوليوود ريبورتر، فإن جوائز الأوسكار ستنتقل من حالة جفاف إلى طوفان من العروض، وبعد أن ظل الحفل بدون مضيف لمدة 3 سنوات، سيستعين بثلاثة مقدمي برامج متنوعين يستطيعون جذب ملايين المشاهدين على شبكة ABC التي تنقل الحدث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *